❞ 📚 كتب تاريخ الاغريق والرومان | 🏛 مكتبة كتب التاريخ و الجغرافيا ❝

❞ 📚 كتب تاريخ الاغريق والرومان | 🏛 مكتبة كتب التاريخ و الجغرافيا ❝

كتب تاريخ الاغريق والرومان .. تاريخ الاغريق القديم يذكر التاريخ بداية استيطان البشر لليونان منذ حوالي 40000 عامًا مضى، وكانت الحياة وقتها بدائية وبسيطة، فقد كانوا يعيشون على الصيد والزراعة، وبدأت الحضارات اليونانية، بحضارة “المينويون” وهي أول حضارة يونانية عظيمة، في الفترة ما بين 2200 قبل الميلاد و 1450 قبل الميلاد، وكان مركزها الرئيسي في جزيرة “كريت”، وكانت تعرف باسم حضارة “المينويين” نسبة إلى ملكهم “مينوس”. ثم جاءت حضارة “الميسيني” من من البر الرئيسي لليونان، وكانوا عمال بناء وتجارًا بارعين جيدين، وقد كانوا جنودًا أقوياء أيضًا، قاتلوا في معركة طروادة الشهيرة..
كتب عن التاريخ الحديث ، كتب عن الحضارات القديمة ، اسماء كتب تاريخية أهم كتب التاريخ ، تحميل كتب تاريخية وسياسية ، كتب تاريخية ممنوعة كتب تاريخية اسلامية ، تحميل كتب تاريخية نادرة مجانا ، كتب تاريخ الدولة العثمانية ، كتب تاريخية عن الدولة العثمانية ، تحميل وقراءة أونلاين كتب تاريخ ، كتب تاريخ صوتية ، كتب تاريخ قديم ، كتب تاريخ فرعونى ، كتب تاريخ ادبى ، كتب تاريخ اموى ، كتب تاريخ عباسى ، كتب الزمن القديم ، قصص تاريخية ، history books ، history books free download ، world history books ، indian history books ، history books to read ، history books PDF ، history books in hindi ، history books online ، history books in urdu ، historical books ، islamic history books ، islamic history books in urdu ، islamic history books pdf ، islamic history books in english ، islamic history books in urdu pdf ، islamic history books malayalam pdf ، islamic history books in bangla ، islamic history in urdu ، islamic history books in malayalam ، ..

🏆 💪 أكثر الكتب تحميلاً في تاريخ الاغريق والرومان:

قراءة و تحميل كتاب الكون والآلهة والناس حكايات التأسيس الإغريقية PDF

الكون والآلهة والناس حكايات التأسيس الإغريقية PDF

قراءة و تحميل كتاب الكون والآلهة والناس حكايات التأسيس الإغريقية PDF مجانا

المزيد من الكتب الأكثر تحميلاً في تاريخ الاغريق والرومان

الإغريــق

تطور النظم السياسية في بلاد اليونان ( الإغريق )

كانت الصيغة الأولى التي استقرت عليها مناطق المجتمع اليوناني هي تجمعات سكانية قبلية في تكوينها , وكان كل تجمع من هذه التجمعات القبلية يتكون من مجموعة من الملاك الكبار للأراضي الزراعية والرعوية الذين يحيط بهم أتباعهم , وكان صاحب أكبر مساحة من الأرض يرأس التجمع القبلي الذي يوجد فيه , ويتخذ لقب الملك كما كان يوجد إلى جانبه , مجلسان أحدهما يضم الأعيان أو الارستقراطيين من رؤساء القبائل والعشائر ومجلس آخر للعامة من سكان التجمع . وكان الملك يضم في يديه كل السلطات . فهو الذي يقود أي تعبئة عسكرية وهو مصدر التشريعات والقائم على الامور التنفيذية , وهو الكاهن الأعلى للمنطقة يشاركه مجلس الأعيان بصورة متفاوتة من السلطة حسب قوة الملك أو قوة هؤلاء الأعيان أما مجلس العامة فلم يكن له في الحقيقة أكثر من العلم بمجريات الامور والموافقة على مايتوصل إليه الملك ومجلس  الاعيان  ( او الارستقراطيين ) من قرارات .

على أن الدور الاساسى الذي قام به الملوك هو محاولة الربط بين هذه التجمعات القبلية بشتى الوسائل الأمر الذى مهد الطريق لقيام المدن التي أخذ مفهومها يتطور تدريجيا بحيث أصبح مفهوم لفظه المدينة لا يعنى مجرد مكان أو مساحة من الأرض تسكنها مجموعات من السكان تتجاوز مع بعضها ولكنها لا تتكامل فيما بينها وإنما بدأ يقترب كثيرا من معنى النظام السياسي الذي ينظم سكان المدينة ويحدد حقوقهم وواجباتهم والروابط التي تربط بينهم في كافة المجالات . ونحن نستطيع في الواقع أن نتصور أن الواقع المعيشي بين التجمعات السكانية القبلية المتجاورة هو الذى طرح مسألة الترابط بين هذه التجمعات فبلاد اليونان تتكون من مجموعة من التكوينات الجبلية والسهلية والساحلية . وأية منطقة من المناطق التي ينقسم إليها سطح هذه البلاد غالبا ماتضم اثنين من هذه التكوينات , ان لم تكن تضم الانواع الثلاث فعلا .

       وفي ضوء هذا الوضع المتكامل يصبح من السهل أن ندرك أن التجمعات السكانية التي وجدت في هذه التقسيمات الداخلية للمناطق المختلفة التي كانت تشكل بلاد اليونان قد رفعت سكان هذه التقسيمات الى مايمكن أن نسمية تعاملا أو (( حوارا )) يكون عنيفا في بعض الاحيان ولينا في أحيان أخرى ولكنه قائم دائما , مادامت حاجة كل تقسيم إلى التقسيمات الأخرى قامة سواء أكانت هذه الحاجة جلبا لمنفعة أو درءا لخطر . ومن هنا فان فكرة الاتحاد أو التوحيد بين هذه التقسيمات في كل منطقة تصبح فكرة واردة , ولا يهم بعد ذلك أن تتم محاولات هذا الاتحاد أو التوحيد بطريق العنف أو السلام .

كذلك فان لنا أن نتصور أن الملك الذي يرأس التجمع السكاني الذي أخذ على عاتقه مهمة توحيد أية منطقة هو الذى سيصبح ملكا للمدينة التي تقوم فيها , وأن الدور الذي قام به هؤلاء الملوك في هذا المجال كان لا بد أن يؤدي إلى ازدياد تركيز السلطة في أيديهم , فالسلطة المركزية هي التي تلاءم هذه المهمة , وهي مهمة توحيد وتركيز قبل كل شيء وفوق كل شيء وهذا التصور نستنتجه في الواقع من أن الملك يظهر لنا في عديد من النصوص وكأنه صاحب حق ألهى في العرش فالألهة هي التي تسانده وكبير الالهة هو الذي يمنحه صولجان الملك .

وهكذا , بعد ان أنتهت الفترة التكوينية لمجتمعات المدن اليونانية , أصبح المقوم الاقتصادي هو الذي يدفع تطورها السياسي فأخذ أفراد الطبقة الارستقراطية منذ القرن الثامن تقريبا , يزحفون على سلطات الملك في هذه المدن ويحاولون انتزاعها الواحده بعد الأخرى ونحن نجد تصويرا رائعا لهذه الفترة الانتقالية في أكثر من جانب  من جوانبها في اشعار الملحمتين المنسوبتين إلى هوميروس . أن الشاعر يصور لنا الملوك في  أكثر من مناسبة , وقد أصبح وضعهم كأصحاب أرض ينعمون بخيراتها وبما يدره عليهم منصب الحكم من ثروة وسلطة بعد أن أصبح هذا الوضع هو المحور الأساسي لحياتهم واهتماماتهم دون أن نجد في هذه الحياة وهذه الاهتمامات شيئا عن الدور المنوط بهم في توحيد المجتمعات اليونانية داخل المدن وإعطائها شخصيتها السياسية أذ أن هذا الدور في الواقع قد انتهى .

وقد قام الحكم الطبقي الارستقراطي على ثلاث دعائم واضحة مكنت لأفراد هذه الطبقة من السيطرة على دويلات المدن اليونانية حتى أواسط القرن السادس ق . م .  أو الشطر الاخير منه . والدعامة الاولى هي الدعامة الاقتصادية . فالارستقراطيون هم أصحاب الأرض . سواء أكانت هذه امتدادات زراعية أو رعوية . وهذا المورد الاقتصادي من نتاج الأرض كان لايزال يغطى احتياجات السكان في المجتمع اليوناني الذي كان لايزال صغيرا في أعداده وبسيطا في متطلباته . وهكذا تمكن الارستقراطيون بسيطرتهم على هذا المورد الانتاجي الوحيد نسبيا أو الرئيسي على الأقل أن يسيطروا على مقدرات المجتمع اليوناني.

أما الدعامة الثانية فهي الدعامة العسكرية . وفي هذا المجال فقد كانت ظروف بلاد اليونان تؤدي آنذاك إلى أن يكون أفراد الطبقة الارستقراطية هم أصحاب السيطرة على القوة العسكرية في البلاد فالحروب بين المدن اليونانية في ذلك الوقت كان حجمها محدودا يوازى الحجم المحدود للمصالح الاقتصادية التي كانت محلية تدور في أساسها حول ممتلكات الارستقراطيين من أراضي الزراعة أو الرعي ومن ثم فقد كانت الحروب بين المدن في ذلك الوقت لاتزيد عن غارات متبادلة بين هذه المدن .

أقرأ المزيد..

📚 عرض جميع كتب تاريخ الاغريق والرومان:


قراءة و تحميل كتاب الكون والآلهة والناس حكايات التأسيس الإغريقية PDF

الكون والآلهة والناس حكايات التأسيس الإغريقية PDF

قراءة و تحميل كتاب الكون والآلهة والناس حكايات التأسيس الإغريقية PDF مجانا

المزيد ●●●

مناقشات واقتراحات حول صفحة تاريخ الاغريق والرومان:
زخرفة توبيكاتحكمةالقرآن الكريمكتابة على تورتة الزفافتورتة عيد الميلادالكتب العامةكتب السياسة والقانونحروف توبيكات مزخرفة بالعربيكتابة على تورتة الخطوبةكتب القانون والعلوم السياسيةزخرفة الأسماءمعنى اسمالطب النبويFacebook Text Artكورسات مجانيةالكتابة عالصورحكم قصيرةاصنع بنفسكمعاني الأسماء زخرفة أسامي و أسماء و حروف..كورسات اونلاينكتب قصص و رواياتكتب التاريخكتب للأطفال مكتبة الطفلكتب الطبخ و المطبخ و الديكورSwitzerland United Kingdom United States of Americaمعاني الأسماءالتنمية البشريةشخصيات هامة مشهورةOnline يوتيوبالمساعدة بالعربيكتب الأدبقراءة و تحميل الكتبكتب تعلم اللغاتخدماتكتابة على تورتة مناسبات وأعيادكتب اسلاميةأسمك عالتورتهبرمجة المواقعكتب الروايات والقصص