❞ كتاب طبقات الأمم  ❝  ⏤ القاضي ابن صاعد الأندلسي

❞ كتاب طبقات الأمم ❝ ⏤ القاضي ابن صاعد الأندلسي

نبذة عن الكتاب :

كتاب طبقات الأمم يعني بأخبار الأمم، وسير الأجيال ويكشف عن أحوالها ومذاهبها، وهو من تأليف الفقيه المؤرخ القاضي أبي القاسم صاعد بن أحمد بن عبد الرحمن التغلبي المعروف بصاعد الأندلسي وقد كتب هذا الكتاب سنة 460هـ/1068م، عرض فيه لتواريخ الأمم معتمداً في أغلب ذلك على الروايات الشفوية ولقاء الشيوخ ومجاورة الأقران. ذهب فيه إلى أن الأمم السالفة كانت قبل تشعب الأمم وافتراق اللغات سبعاً، وافترقت تلك الأمم السبع وتشعبت لغاتها وتباينت أديانها وهي تنقسم إلى طبقتين، طبقة عنيت بالعلوم وطبقة لم تعن بها.
وقد كان لهذا الكتاب دور بارز يفصح عنه ذلك الاهتمام الذي لقيه من قبل المؤرخين والدارسين على اختلاف أقطارهم وقد توفرت نسخ عديدة منه استعانت المحققة بنسخ دبلن وعاشر أفندي باسطنبول، وكوبريلي، ومكتبة المتحف البريطاني فجعلت قراءتها ملفقة من سائر النسخ فأثبتت في المتن ما ظنت أنته صواب وأثبتت ما عداه في الحاشية، كما استدركت الكثير مما وقع فيه من سبقها إلى تحقيق الكتاب.
القاضي ابن صاعد الأندلسي - أبو القاسم صاعد بن أحمد الأندلسي القرطبي (ألمرية 1029 – 1070 طليطلة) (419 هـ -462 هـ)، صاحب كتاب طبقات الأمم. وهو صاعد بن أحمد بن عبد الرحمن بن محمد بن صاعد التغلبي أو صاعد الأندلسي. توجه إلى طليطلة طلبا للدراسة والعلم في سنة 438 هـ (1046) وكان في الثامنة عشرة من عمره. وعاش في كنف أميرها يحيى بن إسماعيل من أسرة ذي النون، وتولى مسؤولية القضاء فيها إلى وفاته في سن مبكرة.

كان صاعد الأندلسي في الأربعين من عمره حين أنجز كتابه الشهير طبقات الأمم وهو الكتاب الرابع والأخير من أعماله قبل وفاته بسنتين. كُتب صاعد الثلاثة الأولى فُقدت، وقد تناولت مواضيع مختلفة كعلم الرصد (حركات النجوم والكواكب) وعلم الملل والنحل (الديانات والمعتقدات والفرق الإسلامية وغير الإسلامية) وعلم التاريخ (جوامع أخبار العرب والعجم). وبقي كتابه الأخير ووضعه أصلا للتعريف بأعلام عصره حين خدم كقاضٍ لطليطلة في عهد «أمراء الطوائف».

كتب صاعد «طبقات الأمم» أو كما يسميه «العريف بطبقات الأمم» في العام 460 هـ (1067) حاول فيه استكمال دراسة أستاذه ابن حزم الظاهري عن دور الأندلس في إنتاج العلوم والتعريف بأهم الشخصيات الفكرية التي برزت في مختلف العهود الإسلامية. إلا أن دراسته اختلفت عن رسالة ابن حزم في «مراتب العلوم» فهو لم يكتفِ بأخبار الكاتب بل حاول التعريف بعصره وظروفه وبيئته. وبسبب شمولية الكتاب وضع مقدمة تحليلية للتعريف بتاريخ العلوم وتطور الأفكار واتصال الثقافات ببعضها من المشرق إلى المغرب وانتهاء بالأندلس وعصره. فجاءت دراسته تاريخية حاول من خلالها الرد على مسألتين: الأولى مجرى التطور والثانية صلة حلقات التطور ببعضها. حتى تكون إجابات صاعد واضحة في معالمها كان لابد له من تجاوز حدود الأندلس والابتعاد عنها جغرافيا والغوص في عمق الزمن إلى عهود سابقة على ظهور الديانات السماوية. واضطر بسبب المستجدات، وتغيير خطة كتابه، أن يعيد قراءة مراتب العلوم كونيا في سياق رؤية عالمية للتطور الفكري وصولا إلى العرب وظهور الإسلام والفتوحات الكبرى. فرضت خطة الكتاب على صاعد أن يقوم بمراجعة شاملة وسريعة لتاريخ الأفكار ودور الأمم في صنعها وصلاتها ببعضها. كذلك حاول قدر الإمكان التعريف بالأمة والتعريف بأفكارها ثم التعريف بأعلامها حتى يربط حلقات التطور في مجرى زمني هادف. لذلك كان عليه أن يضع الإطار النظري لمشروعه ويشرح خطة التطور في سياق مرتبك أحيانا إلا أنه أعطى ما يستطيع من معلومات دمجت بين التحليل النظري وتركيب الحوادث من دون أن يدرك أنه ساهم في إنتاج نظرية تاريخية عن تطور الأفكار سيكون لها تأثيرها على أجيال لاحقة. ويمكن التقاط «لاوعي» صاعد لمشروعه حين نلحظ استغراقه الطويل في التعريف بشخصيات عصره واختصاره لحوادث زمنه. كذلك يمكن وضع الملاحظة نفسها حين تطرّق إلى دور الأمم في تكوين الأفكار وإنتاج العلوم فهو يمرّ سريعا على الحوادث ويكتفي بالوصف لأن خطة الكتاب هي «التعريف» بأعلام الأمم على مرّ العصور وليس «التعريف» بأفكار الأمم ودور كل طبقة من الشعوب في صوغ الوعي الإنساني العام.
من التراجم والأعلام - مكتبة كتب إسلامية.

نُبذة عن الكتاب:
طبقات الأمم

1912م - 1441هـ
نبذة عن الكتاب :

كتاب طبقات الأمم يعني بأخبار الأمم، وسير الأجيال ويكشف عن أحوالها ومذاهبها، وهو من تأليف الفقيه المؤرخ القاضي أبي القاسم صاعد بن أحمد بن عبد الرحمن التغلبي المعروف بصاعد الأندلسي وقد كتب هذا الكتاب سنة 460هـ/1068م، عرض فيه لتواريخ الأمم معتمداً في أغلب ذلك على الروايات الشفوية ولقاء الشيوخ ومجاورة الأقران. ذهب فيه إلى أن الأمم السالفة كانت قبل تشعب الأمم وافتراق اللغات سبعاً، وافترقت تلك الأمم السبع وتشعبت لغاتها وتباينت أديانها وهي تنقسم إلى طبقتين، طبقة عنيت بالعلوم وطبقة لم تعن بها.
وقد كان لهذا الكتاب دور بارز يفصح عنه ذلك الاهتمام الذي لقيه من قبل المؤرخين والدارسين على اختلاف أقطارهم وقد توفرت نسخ عديدة منه استعانت المحققة بنسخ دبلن وعاشر أفندي باسطنبول، وكوبريلي، ومكتبة المتحف البريطاني فجعلت قراءتها ملفقة من سائر النسخ فأثبتت في المتن ما ظنت أنته صواب وأثبتت ما عداه في الحاشية، كما استدركت الكثير مما وقع فيه من سبقها إلى تحقيق الكتاب. .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

عمليات بحث متعلقة بـ طبقات الأمم

كتاب : طبقات الأمم لصاعد الأندلسي pdf

التعريف بطبقات الأمم

عمليات بحث متعلقة بـ طبقات الأمم - ت لويس شيخو - المطبعة الكاثوليكيه

ابن البرغوث

ابن البناء الحنبلي

طبقات الأمم 



سنة النشر : 1912م / 1330هـ .
حجم الكتاب عند التحميل : 4.4 ميجا بايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة طبقات الأمم

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل طبقات الأمم
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
القاضي ابن صاعد الأندلسي - Judge Ibn Saed Andalusian

كتب القاضي ابن صاعد الأندلسي أبو القاسم صاعد بن أحمد الأندلسي القرطبي (ألمرية 1029 – 1070 طليطلة) (419 هـ -462 هـ)، صاحب كتاب طبقات الأمم. وهو صاعد بن أحمد بن عبد الرحمن بن محمد بن صاعد التغلبي أو صاعد الأندلسي. توجه إلى طليطلة طلبا للدراسة والعلم في سنة 438 هـ (1046) وكان في الثامنة عشرة من عمره. وعاش في كنف أميرها يحيى بن إسماعيل من أسرة ذي النون، وتولى مسؤولية القضاء فيها إلى وفاته في سن مبكرة. كان صاعد الأندلسي في الأربعين من عمره حين أنجز كتابه الشهير طبقات الأمم وهو الكتاب الرابع والأخير من أعماله قبل وفاته بسنتين. كُتب صاعد الثلاثة الأولى فُقدت، وقد تناولت مواضيع مختلفة كعلم الرصد (حركات النجوم والكواكب) وعلم الملل والنحل (الديانات والمعتقدات والفرق الإسلامية وغير الإسلامية) وعلم التاريخ (جوامع أخبار العرب والعجم). وبقي كتابه الأخير ووضعه أصلا للتعريف بأعلام عصره حين خدم كقاضٍ لطليطلة في عهد «أمراء الطوائف». كتب صاعد «طبقات الأمم» أو كما يسميه «العريف بطبقات الأمم» في العام 460 هـ (1067) حاول فيه استكمال دراسة أستاذه ابن حزم الظاهري عن دور الأندلس في إنتاج العلوم والتعريف بأهم الشخصيات الفكرية التي برزت في مختلف العهود الإسلامية. إلا أن دراسته اختلفت عن رسالة ابن حزم في «مراتب العلوم» فهو لم يكتفِ بأخبار الكاتب بل حاول التعريف بعصره وظروفه وبيئته. وبسبب شمولية الكتاب وضع مقدمة تحليلية للتعريف بتاريخ العلوم وتطور الأفكار واتصال الثقافات ببعضها من المشرق إلى المغرب وانتهاء بالأندلس وعصره. فجاءت دراسته تاريخية حاول من خلالها الرد على مسألتين: الأولى مجرى التطور والثانية صلة حلقات التطور ببعضها. حتى تكون إجابات صاعد واضحة في معالمها كان لابد له من تجاوز حدود الأندلس والابتعاد عنها جغرافيا والغوص في عمق الزمن إلى عهود سابقة على ظهور الديانات السماوية. واضطر بسبب المستجدات، وتغيير خطة كتابه، أن يعيد قراءة مراتب العلوم كونيا في سياق رؤية عالمية للتطور الفكري وصولا إلى العرب وظهور الإسلام والفتوحات الكبرى. فرضت خطة الكتاب على صاعد أن يقوم بمراجعة شاملة وسريعة لتاريخ الأفكار ودور الأمم في صنعها وصلاتها ببعضها. كذلك حاول قدر الإمكان التعريف بالأمة والتعريف بأفكارها ثم التعريف بأعلامها حتى يربط حلقات التطور في مجرى زمني هادف. لذلك كان عليه أن يضع الإطار النظري لمشروعه ويشرح خطة التطور في سياق مرتبك أحيانا إلا أنه أعطى ما يستطيع من معلومات دمجت بين التحليل النظري وتركيب الحوادث من دون أن يدرك أنه ساهم في إنتاج نظرية تاريخية عن تطور الأفكار سيكون لها تأثيرها على أجيال لاحقة. ويمكن التقاط «لاوعي» صاعد لمشروعه حين نلحظ استغراقه الطويل في التعريف بشخصيات عصره واختصاره لحوادث زمنه. كذلك يمكن وضع الملاحظة نفسها حين تطرّق إلى دور الأمم في تكوين الأفكار وإنتاج العلوم فهو يمرّ سريعا على الحوادث ويكتفي بالوصف لأن خطة الكتاب هي «التعريف» بأعلام الأمم على مرّ العصور وليس «التعريف» بأفكار الأمم ودور كل طبقة من الشعوب في صوغ الوعي الإنساني العام.. المزيد..

كتب القاضي ابن صاعد الأندلسي
الناشر:
المطبعة الكاثوليكية - بيروت
كتب المطبعة الكاثوليكية - بيروت❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ المنجد في اللغة ❝ ❞ قاموس المترادفات والمتجانسات ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ لويس معلوف ❝ ❱.المزيد.. كتب المطبعة الكاثوليكية - بيروت
كتب قصص و رواياتكتابة على تورتة مناسبات وأعيادقراءة و تحميل الكتبكتب الروايات والقصصكتب السياسة والقانون زخرفة أسامي و أسماء و حروف..المساعدة بالعربيكتابة على تورتة الخطوبةالقرآن الكريمكتب اسلاميةكتب القانون والعلوم السياسيةSwitzerland United Kingdom United States of Americaكتابة على تورتة الزفافالطب النبويزخرفة توبيكاتحكم قصيرةزخرفة الأسماءكتب للأطفال مكتبة الطفلكورسات مجانيةكتب الأدبتورتة عيد الميلادمعاني الأسماءمعاني الأسماءشخصيات هامة مشهورةكتب الطبخ و المطبخ و الديكورالتنمية البشريةكتب تعلم اللغاتالكتب العامةأسمك عالتورتهبرمجة المواقعOnline يوتيوبمعنى اسماصنع بنفسكحروف توبيكات مزخرفة بالعربيكورسات اونلاينالكتابة عالصورحكمةFacebook Text Artخدماتكتب التاريخ