❞ كتاب العادات السبع لذوي الفعاليه العاليه ❝  ⏤ ستيفن كوفي

❞ كتاب العادات السبع لذوي الفعاليه العاليه ❝ ⏤ ستيفن كوفي

تعرف العادة بأنها نقطة الإلتقاء ما بين (المعرفة) ماذا أفعل ولماذا، والمهارة (كيفية الفعل)، والرغبة الدافع لإرادة العمل، ولكي نجعل من أمر ما عادة في حياتنا علينا أن نجمع العناصر الثلاثة معاً، ولأن العناصر الثلاثة هذه من الممكن تعلمها، كذلك العادات الفعالة بالإمكان تعلمها، وممارسة العادات السبع يشعرنا بالنصر الداخلي مع أنفسنا في العادات 1، 2، 3، ومن ثم التحرك إلى العادات التي 4، 5، 6، للنصر الخارجي أو العام مع الآخرين والقيادة بفعالية، وذلك يتطلب أن نكون قادرين على قيادة أنفسنا أولاًًًًًًًًً.
والعادة السابعة، هي عادة التجديد الدائم في مناطق حياتنا الأربع (الروحانية، البدنية، العقلية، الإجتماعية).
العادة الأولى: كن سباقاً مبادراً "الرؤية الشخصية".


كل إنسان لديه القوة لإتخاذ قراراته الشخصية، وعندما يستخدم الإنسان هذه القوة لإختيار ردة فعله بناء على مبادئه الشخصية يكون سباقاً "إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"، والإنسان السباق يعمل على الأشياء التي يملك القدرة على التحكم بها "دائرة التأثير" بدلاً من الإنشغال بالأشياء التي لا يستطيع التحكم بها "دائرة الإهتمامات"، وهو يستخدم هذه القوة بإيجابية للتأثير على الأحداث وتوسيع دائرة التأثير.
هل تنبع تصرفاتي بناء على إختياري الشخصي حسب ما تمليه علي مبادئي أم بناء على وضعي ومشاعري والظروف؟
العادة الثانية: ابدأ والنهاية في ذهنك "القيادة الشخصية".


الأشخاص الفعالون ينحتون مستقبلهم بأنفسهم، وهم يستفيدون من البدء والنهاية في ذهنهم في جميع مناطق حياتهم بدلاً من ترك الآخرين أو الظروف تقرر النتائج، وهم يخططون بحرص لما يريدون أن يصبحوا وما يريدون أن يفعلوا، وما يريدون أن يملكوا، ثم يدعون خريطتهم الذهنية ترشدهم في إتخاذ قراراتهم، وهذه الخريطة الذهنية لما يريدون لحياتهم يترجمونها كتابة في بيان بالمهمة أو رسالة الحياة، والشخص الذي لديه رسالة ويستخدمها لإرشاده في قراراته يعيش في تناسق بديع مع ما يعمله.
هل كتبت رسالة حياة شخصية تعطي معنى وهدفاً وإتجاهاً لحياتي؟
وهل تنبع تصرفاتي منها؟
العادة الثالثة: ابدأ بالأهم قبل المهم "الإدارة الشخصية".


ما الأشياء الأولى؟ الأشياء الأولى هي تلك الأشياء التي نجد بأنفسنا أنها تستحق أن نعملها وتحركنا في الإتجاه الصحيح، وتساعدنا على تحقيق المبادئ الذاتية الموجودة في رسالتنا بالحياة، والأشياء الأولية غالباً مهمة وأيضاً ربما مستعجلة، وأفضل إستخدام لوقتنا يتم بالتركيز على المهم في عملنا وعلاقاتنا.
هل أستطيع أن أقول (لا) لغير المهم مهما كان مستعجلاً، و(نعم) للمهم؟
العادة الرابعة: تفكير المنفعة للجميع (ربح- ربح) (القيادة العامة).


نمط التفكير (ربح/ ربح) ليس تقنية، وإنما فلسفة شاملة للتعاملات الإنسانية، وهو مبدأ أساسي للنجاح في جميع تعاملاتنا، وهو يعني أن الطرفين ربحوا؛ لأنهما إختاراً الإتفاقات أو الحلول التي تفيد وترضى الطرفين؛ وهو ما يجعل كلا الطرفين يشعران بالراحة لقراراتهما وبالإلتزام لأدائها، والشخص الذي يفكر (ربح/ ربح) لديه ثلاث سمات أساسية: الإستقامة، النضج، والوفرة العقلية، فالإنسان المستقيم صادق في أحاسيسه ومبادئه والتزاماته، والناضج يترجم أفكاره ومشاعره بجراءة مع مراعاة مشاعر الآخرين وأفكارهم، والأشخاص ذوي الوفرة العقلية يصدقون بأن هناك ما يكفي للجميع، ويعترفون بالإمكانيات غير المحدودة لتنمية التعامل الإيجابي والتطوير، مما يخلق بديلاً ثالثاً جديداً ومقبولاً من الطرفين.. هل أسعى لما يفيد ويرضى الطرفين في جميع علاقاتي؟
العادة الخامسة: حاول أن تفهم أولاً ليسهل فهمك (الإتصال).
ستيفن كوفي - ستيفن ر. كوفي كاتب ومؤلف أمريكي ولد بولاية يوتاه الأمريكية. وهو أب لتسعة أبناء وجد لـ49 حفيدا، عاش مع زوجته "ساندرا" بمدينة بروفو
من كتب التنميه البشريه - مكتبة كتب التنمية البشرية.

نُبذة عن الكتاب:
كتاب العادات السبع لذوي الفعاليه العاليه

تعرف العادة بأنها نقطة الإلتقاء ما بين (المعرفة) ماذا أفعل ولماذا، والمهارة (كيفية الفعل)، والرغبة الدافع لإرادة العمل، ولكي نجعل من أمر ما عادة في حياتنا علينا أن نجمع العناصر الثلاثة معاً، ولأن العناصر الثلاثة هذه من الممكن تعلمها، كذلك العادات الفعالة بالإمكان تعلمها، وممارسة العادات السبع يشعرنا بالنصر الداخلي مع أنفسنا في العادات 1، 2، 3، ومن ثم التحرك إلى العادات التي 4، 5، 6، للنصر الخارجي أو العام مع الآخرين والقيادة بفعالية، وذلك يتطلب أن نكون قادرين على قيادة أنفسنا أولاًًًًًًًًً.
والعادة السابعة، هي عادة التجديد الدائم في مناطق حياتنا الأربع (الروحانية، البدنية، العقلية، الإجتماعية).
العادة الأولى: كن سباقاً مبادراً "الرؤية الشخصية".


كل إنسان لديه القوة لإتخاذ قراراته الشخصية، وعندما يستخدم الإنسان هذه القوة لإختيار ردة فعله بناء على مبادئه الشخصية يكون سباقاً "إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"، والإنسان السباق يعمل على الأشياء التي يملك القدرة على التحكم بها "دائرة التأثير" بدلاً من الإنشغال بالأشياء التي لا يستطيع التحكم بها "دائرة الإهتمامات"، وهو يستخدم هذه القوة بإيجابية للتأثير على الأحداث وتوسيع دائرة التأثير.
هل تنبع تصرفاتي بناء على إختياري الشخصي حسب ما تمليه علي مبادئي أم بناء على وضعي ومشاعري والظروف؟
العادة الثانية: ابدأ والنهاية في ذهنك "القيادة الشخصية".


الأشخاص الفعالون ينحتون مستقبلهم بأنفسهم، وهم يستفيدون من البدء والنهاية في ذهنهم في جميع مناطق حياتهم بدلاً من ترك الآخرين أو الظروف تقرر النتائج، وهم يخططون بحرص لما يريدون أن يصبحوا وما يريدون أن يفعلوا، وما يريدون أن يملكوا، ثم يدعون خريطتهم الذهنية ترشدهم في إتخاذ قراراتهم، وهذه الخريطة الذهنية لما يريدون لحياتهم يترجمونها كتابة في بيان بالمهمة أو رسالة الحياة، والشخص الذي لديه رسالة ويستخدمها لإرشاده في قراراته يعيش في تناسق بديع مع ما يعمله.
هل كتبت رسالة حياة شخصية تعطي معنى وهدفاً وإتجاهاً لحياتي؟
وهل تنبع تصرفاتي منها؟
العادة الثالثة: ابدأ بالأهم قبل المهم "الإدارة الشخصية".


ما الأشياء الأولى؟ الأشياء الأولى هي تلك الأشياء التي نجد بأنفسنا أنها تستحق أن نعملها وتحركنا في الإتجاه الصحيح، وتساعدنا على تحقيق المبادئ الذاتية الموجودة في رسالتنا بالحياة، والأشياء الأولية غالباً مهمة وأيضاً ربما مستعجلة، وأفضل إستخدام لوقتنا يتم بالتركيز على المهم في عملنا وعلاقاتنا.
هل أستطيع أن أقول (لا) لغير المهم مهما كان مستعجلاً، و(نعم) للمهم؟
العادة الرابعة: تفكير المنفعة للجميع (ربح- ربح) (القيادة العامة).


نمط التفكير (ربح/ ربح) ليس تقنية، وإنما فلسفة شاملة للتعاملات الإنسانية، وهو مبدأ أساسي للنجاح في جميع تعاملاتنا، وهو يعني أن الطرفين ربحوا؛ لأنهما إختاراً الإتفاقات أو الحلول التي تفيد وترضى الطرفين؛ وهو ما يجعل كلا الطرفين يشعران بالراحة لقراراتهما وبالإلتزام لأدائها، والشخص الذي يفكر (ربح/ ربح) لديه ثلاث سمات أساسية: الإستقامة، النضج، والوفرة العقلية، فالإنسان المستقيم صادق في أحاسيسه ومبادئه والتزاماته، والناضج يترجم أفكاره ومشاعره بجراءة مع مراعاة مشاعر الآخرين وأفكارهم، والأشخاص ذوي الوفرة العقلية يصدقون بأن هناك ما يكفي للجميع، ويعترفون بالإمكانيات غير المحدودة لتنمية التعامل الإيجابي والتطوير، مما يخلق بديلاً ثالثاً جديداً ومقبولاً من الطرفين.. هل أسعى لما يفيد ويرضى الطرفين في جميع علاقاتي؟
العادة الخامسة: حاول أن تفهم أولاً ليسهل فهمك (الإتصال). .
المزيد..

تعليقات القرّاء:

تعرف العادة بأنها نقطة الإلتقاء ما بين (المعرفة) ماذا أفعل ولماذا، والمهارة (كيفية الفعل)، والرغبة الدافع لإرادة العمل، ولكي نجعل من أمر ما عادة في حياتنا علينا أن نجمع العناصر الثلاثة معاً، ولأن العناصر الثلاثة هذه من الممكن تعلمها، كذلك العادات الفعالة بالإمكان تعلمها، وممارسة العادات السبع يشعرنا بالنصر الداخلي مع أنفسنا في العادات 1، 2، 3، ومن ثم التحرك إلى العادات التي 4، 5، 6، للنصر الخارجي أو العام مع الآخرين والقيادة بفعالية، وذلك يتطلب أن نكون قادرين على قيادة أنفسنا أولاًًًًًًًًً.
والعادة السابعة، هي عادة التجديد الدائم في مناطق حياتنا الأربع (الروحانية، البدنية، العقلية، الإجتماعية).
العادة الأولى: كن سباقاً مبادراً "الرؤية الشخصية".


كل إنسان لديه القوة لإتخاذ قراراته الشخصية، وعندما يستخدم الإنسان هذه القوة لإختيار ردة فعله بناء على مبادئه الشخصية يكون سباقاً "إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم"، والإنسان السباق يعمل على الأشياء التي يملك القدرة على التحكم بها "دائرة التأثير" بدلاً من الإنشغال بالأشياء التي لا يستطيع التحكم بها "دائرة الإهتمامات"، وهو يستخدم هذه القوة بإيجابية للتأثير على الأحداث وتوسيع دائرة التأثير.
هل تنبع تصرفاتي بناء على إختياري الشخصي حسب ما تمليه علي مبادئي أم بناء على وضعي ومشاعري والظروف؟
العادة الثانية: ابدأ والنهاية في ذهنك "القيادة الشخصية".


الأشخاص الفعالون ينحتون مستقبلهم بأنفسهم، وهم يستفيدون من البدء والنهاية في ذهنهم في جميع مناطق حياتهم بدلاً من ترك الآخرين أو الظروف تقرر النتائج، وهم يخططون بحرص لما يريدون أن يصبحوا وما يريدون أن يفعلوا، وما يريدون أن يملكوا، ثم يدعون خريطتهم الذهنية ترشدهم في إتخاذ قراراتهم، وهذه الخريطة الذهنية لما يريدون لحياتهم يترجمونها كتابة في بيان بالمهمة أو رسالة الحياة، والشخص الذي لديه رسالة ويستخدمها لإرشاده في قراراته يعيش في تناسق بديع مع ما يعمله.
هل كتبت رسالة حياة شخصية تعطي معنى وهدفاً وإتجاهاً لحياتي؟
وهل تنبع تصرفاتي منها؟
العادة الثالثة: ابدأ بالأهم قبل المهم "الإدارة الشخصية".


ما الأشياء الأولى؟ الأشياء الأولى هي تلك الأشياء التي نجد بأنفسنا أنها تستحق أن نعملها وتحركنا في الإتجاه الصحيح، وتساعدنا على تحقيق المبادئ الذاتية الموجودة في رسالتنا بالحياة، والأشياء الأولية غالباً مهمة وأيضاً ربما مستعجلة، وأفضل إستخدام لوقتنا يتم بالتركيز على المهم في عملنا وعلاقاتنا.
هل أستطيع أن أقول (لا) لغير المهم مهما كان مستعجلاً، و(نعم) للمهم؟
العادة الرابعة: تفكير المنفعة للجميع (ربح- ربح) (القيادة العامة).


نمط التفكير (ربح/ ربح) ليس تقنية، وإنما فلسفة شاملة للتعاملات الإنسانية، وهو مبدأ أساسي للنجاح في جميع تعاملاتنا، وهو يعني أن الطرفين ربحوا؛ لأنهما إختاراً الإتفاقات أو الحلول التي تفيد وترضى الطرفين؛ وهو ما يجعل كلا الطرفين يشعران بالراحة لقراراتهما وبالإلتزام لأدائها، والشخص الذي يفكر (ربح/ ربح) لديه ثلاث سمات أساسية: الإستقامة، النضج، والوفرة العقلية، فالإنسان المستقيم صادق في أحاسيسه ومبادئه والتزاماته، والناضج يترجم أفكاره ومشاعره بجراءة مع مراعاة مشاعر الآخرين وأفكارهم، والأشخاص ذوي الوفرة العقلية يصدقون بأن هناك ما يكفي للجميع، ويعترفون بالإمكانيات غير المحدودة لتنمية التعامل الإيجابي والتطوير، مما يخلق بديلاً ثالثاً جديداً ومقبولاً من الطرفين.. هل أسعى لما يفيد ويرضى الطرفين في جميع علاقاتي؟
العادة الخامسة: حاول أن تفهم أولاً ليسهل فهمك (الإتصال).



حجم الكتاب عند التحميل : 436.6 كيلوبايت .
نوع الكتاب : pdf.
عداد القراءة: عدد قراءة  كتاب العادات السبع لذوي الفعاليه العاليه

اذا اعجبك الكتاب فضلاً اضغط على أعجبني
و يمكنك تحميله من هنا:

تحميل  كتاب العادات السبع لذوي الفعاليه العاليه
شكرًا لمساهمتكم

شكراً لمساهمتكم معنا في الإرتقاء بمستوى المكتبة ، يمكنكم االتبليغ عن اخطاء او سوء اختيار للكتب وتصنيفها ومحتواها ، أو كتاب يُمنع نشره ، او محمي بحقوق طبع ونشر ، فضلاً قم بالتبليغ عن الكتاب المُخالف:

برنامج تشغيل ملفات pdfقبل تحميل الكتاب ..
يجب ان يتوفر لديكم برنامج تشغيل وقراءة ملفات pdf
يمكن تحميلة من هنا 'http://get.adobe.com/reader/'

المؤلف:
ستيفن كوفي - Stephen Covey

كتب ستيفن كوفي ستيفن ر. كوفي كاتب ومؤلف أمريكي ولد بولاية يوتاه الأمريكية. وهو أب لتسعة أبناء وجد لـ49 حفيدا، عاش مع زوجته "ساندرا" بمدينة بروفو. المزيد..

كتب ستيفن كوفي
الناشر:
مكتبة جرير
كتب مكتبة جرير ❰ ناشرين لمجموعة من المؤلفات أبرزها ❞ ابق قويا 365 ❝ ❞ قوة الذكاء الكلامى pdf ❝ ❞ اغني رجل فى بابل ❝ ❞ الاسرار السبعه للتربيه المثاليه ❝ ❞ كتاب أيقظ قواك الخفية لـ أنتونى روبنز ❝ ❞ علم التأثير: كيف تجعل أي شخص يقول لك نعم في 8 دقائق أو أقل ❝ ❞ لغات الحب الخمس التي يستخدمها الأطفال ❝ ❞ قوة العزيمة ❝ ❞ كيف تتقن فن القراءة السريعة ❝ ومن أبرز المؤلفين : ❞ جون سى ماكسويل ❝ ❞ توني بوزان ❝ ❞ روبرت جرين ❝ ❞ ستيفن كوفى ❝ ❞ وين داير ❝ ❞ ديل كارينيجي ❝ ❞ سبنسر جونسون ❝ ❞ جوزيف ميرفي ❝ ❞ ريتشارد تمبلر ❝ ❞ جون غراى ❝ ❞ أنتوني روبيرز ❝ ❞ ديمى لوفاتو ❝ ❞ صوفي هانا ❝ ❞ جاري سمول ❝ ❞ كيفن بول ❝ ❞ سعيد بن محمد بن سعد المهنا ❝ ❞ جون روزموند ❝ ❞ ديوك روبنسون ❝ ❞ سوزان كويليام ❝ ❞ جوش كوفمان ❝ ❞ جين سكريفنر ❝ ❞ كيفين هوجان ❝ ❞ تشارلز دويج ❝ ❞ ريتشارد كارلسون ❝ ❞ جورج كلاسون ❝ ❞ هارف إيكر ❝ ❞ سيث جودين ❝ ❞ روندا بايرن ❝ ❞ غاري تشابمان ❝ ❞ رانجيت سينج مالهي ❝ ❞ هاري ألدر وبيريل هيذر ❝ ❞ جون آر ووكر ❝ ❞ جاري تشابمان ❝ ❞ باربرا بيز ❝ ❞ لوري روزاكيس ❝ ❞ روبرت آشتون ❝ ❞ ويس روبرتس ❝ ❞ ناعومي تيكل ❝ ❞ كين ليدنر ❝ ❞ شيلي هيرولد ❝ ❞ توماس كيدا ❝ ❞ ستيفين كوفى ❝ ❞ بول كولمان ❝ ❞ سينتيا ويثام ❝ ❞ شين كوفي ❝ ❞ ستيفن ر.كوفي ❝ ❱.المزيد.. كتب مكتبة جرير
كتب الطبخ و المطبخ و الديكوركتابة أسماء عالصورزخرفة توبيكاتخدماتكتابة على تورتة الزفافFacebook Text Artكتب السياسة والقانونالكتابة عالصورشخصيات هامة مشهورةالطب النبويOnline يوتيوبأسمك عالتورتهقراءة و تحميل الكتباصنع بنفسككتب للأطفال مكتبة الطفلبرمجة المواقعمعنى اسمكورسات مجانيةكتب الروايات والقصصتورتة عيد الميلادكتابة على تورتة الخطوبةكتابة على تورتة مناسبات وأعيادكتب اسلاميةالمساعدة بالعربيالتنمية البشريةمعاني الأسماءحكمةكورسات اونلاينالقرآن الكريمحروف توبيكات مزخرفة بالعربيكتب تعلم اللغاتكتب التاريخ زخرفة أسامي و أسماء و حروف..الكتب العامةكتب قصص و رواياتمعاني الأسماءكتب الأدبكتب القانون والعلوم السياسيةSwitzerland United Kingdom United States of Americaحكم قصيرةزخرفة الأسماء